الكاتبة


جديد امرأة
كثير من الأطفال لا يحلو لهم الرسم إلا على الجدار…
0 شخص معجبون بهذا المقال


ابحثي في امرأة

اختاري قسم
اختاري نوع المقال


تعرفي على يوجا الضحك وفوائدها
الكاتبة




شاركي قصتك
هذه المشاركة هي من ضمن مشاركات
تفعيل البحث عن العمل



 

 

انتشر ما يسمى بـ ( يوغا الضحك ) ، وهي عبارة عن تمارين “يوغا” مخصصة لتغيير نمط حياتك. . . حيث تساعدك على عدم أخذ المواضيع بجدية شديدة، والتركيز على الجانب المرح من الحياة.

 

ماذا تعرفين عن ” يوغا الضحك ” ؟

 

عرفت تمارين ” يوغا الضحك ” لأول مرة عام 1995، بواسطة دكتورة Madan Kataria، فيها يتم الجمع بين النفس المريح لليوغا (بارانايانا)، والتمدد، ومحاكاة الضحك الغير مشروط.

بالإضافة إلى أنه يكون الضحك حقيقيا عندما يمارس داخل مجموعة من الناس وليس فرديا.

 

تعرفي على يوجا الضحك وفوائدها

 

ما هي فوائد تمارين ” يوغا الضحك” ؟

 

أولا:  صحة أفضل

 

ذلك من خلال التأثير الإيجابي للضحك، والذي يفيد الدورة الدموية ويخفض من ضغط الدم، كما يزيد من سرعة الشفاء ويقي من الأمراض.

بالإضافة إلى ذلك، فقد أثبتت الدراسات أن المرضى بالقلب، يضحكون بنسبة 40% أقل من الأفراد الأصحاء.

 

ثانيا: تخفيف التوتر

 

يحد الضحك من القلق والضغط النفسي، كما يعزز المواقف الإيجابية ويشعرنا بالراحة والسعادة.

 

ثالثا: تشغيل جميع أجزاء الجسم بطريقة سهلة

 

تعتبر تدريبات ” يوغا الضحك ” مفيدة للقلب، والحجاب الحاجز، والبطن، والجهاز التنفسي، وعضلات الوجه.

 

رابعا: تصلك إلى الرضا والسعادة

 

يفرز ” الإندورفين Endorphins ”  أثناء التمرين، مما يساعدك على الشعور بالراحة والرفاهية.

 

خامسا: تساعدك على إستعادة المرح في حياتك

 

يضحك الأطفال حوالي 300 – 400 مرة في اليوم، خلال سنواتهم الأولى، ومع البلوغ يقل معدل الضحك ليصل إلى حوالى 10 – 15 مرة يوميا.

 

سادسا: الحفاظ على الشباب

يؤخر الضحك والإبتسامة الدائمة من ظهور تجاعيد الوجه ومكافحة الشيخوخة.

 

سابعا: تجعلك شخصية محبوبة

 

تزيد إبتسامتك من جاذبيتك للأخرين، وبالتالي تعمل على تعزيزعلاقاتك الإجتماعية وتحسن من مهاراتك في التواصل الجيد مع الأفراد وبالطبع تؤثر إيجابيا في حياتك الزوجية.

 

ثامنا: تمارس في الهواء الطلق

 

أفضل الرياضات هي التي تمارس في الخارج، حيث الجو المنعش والصفاء الذهني.  ذلك بدوره يفيدك بدنيا، فسيولوجيا، ونفسيا.

 

سيدتي.. الآن جاء دورك معنا

هل تعرفي المزيد عن ” يوغا الضحك ” ؟ أم تلك أول مرة تسمعي عنها؟

 




شاركي قصتك
ابدئي بكتابة قصتك، خبراتك أو ما يستحوذ تفكيرك وأفيدي غيرك


هل أعجبك هذا المقال ؟  
 


إضافة تعليق

لإضافة تعليق، يرجي تسجيل الدخول
لست مسجلة في الموقع؟ إنشئي حساب جديد