الكاتبة


جديد امرأة
مع هذه الثورة التكنولوجية في مختلف المجالات بدأت الألعاب الإلكترونية…
0 شخص معجبون بهذا المقال


ابحثي في امرأة

اختاري قسم
اختاري نوع المقال


كيف تحضري سحوراً صحياً في رمضان؟
الكاتبة




شاركي قصتك
هذه المشاركة هي من ضمن مشاركات
تفعيل البحث عن العمل



 

هل تحرصين على تناول السحور في رمضان؟ إذا كانت إجابتك نعم، إذن هل تفكرين في مدى صحة ومناسبة الطعام للسحور أثناء تحضيره حتى تستقبلوا اليوم التالي للصيام في صحة ونشاط وأقل شعور بالإجهاد والتعب؟

البعض يتجاهل وجبة السحور أو لا يهتم بمكوناتها من الأطعمة المناسبة. تعالي معاً نتعرف على الأطعمة المثالية التي تناسب سحور رمضان.

 

 

يتكون السحور الصحي من:

 

أولاً: رغيف واحد

ثانياً: قطعة من الجبن أو الفول المدمس

 

الفول يمكث في المعدة لفترة طويلة مما يقلل من الشعور بالجوع، فقشوره بطيئة التأثر بالعصارات الهضمية.

القيمة الغذائية للفول

1- تعادل كل مائتي جرام من الفول مائة جرام من اللحم الأحمر من حيث القيمة الغذائية.

2- يحتوي الفول على مواد بروتينية ومواد نشوية وكميات من الكالسيوم والحديد وفيتامين ” ب ” .

3- يعطي كل مائة جرام من الفول حوالي ثلثمائة سعرة حرارية.

 

ثالثاً: لبن زبادي: الزبادي مرطب للجهاز الهضمي وسهل الهضم وغني بالمواد الغذائية.

 

رابعاً: المياه – لماذا يجب أن تتناولي فقط كميات معتدلة من الماء؟

1- إن المياه الكثيرة تكون زائدة عن حاجة الجسم وتفرزها الكلى خلال ساعات قليلة ولا يمكن تخزينها.

2-  بالإضافة إلى أنها تؤدي إلى القلق أثناء النوم نتيجة الحاجة للذهاب إلى دورة المياه عدة مرات للتبول.

3- كميات المياه الكثيرة تخفف من العصارات الهاضمة وتعوق عملية الهضم والإمتصاص وتحدث كركبة في البطن.

ويحسن بعد السحور أن يقوم الصائم بآداء صلاة الفجر ثم يتوكل على الله تعالى ويبدأ نومه الهاديء، يوماً جديداً على طريق التقوى والإيمان.

 

سيدتي، هل لديكِ تجربة مع الغذاء المناسب لسحور رمضان؟

 

 




شاركي قصتك
ابدئي بكتابة قصتك، خبراتك أو ما يستحوذ تفكيرك وأفيدي غيرك


هل أعجبك هذا المقال ؟  
 


إضافة تعليق

لإضافة تعليق، يرجي تسجيل الدخول
لست مسجلة في الموقع؟ إنشئي حساب جديد







    0 شخص معجبون بهذا المقال


    0 شخص معجبون بهذا المقال