الكاتبة


جديد امرأة
لا توجد الكثير من القواعد الصارمة والسريعة حول ما يجب…
0 شخص معجبون بهذا المقال


ابحثي في امرأة

اختاري قسم
اختاري نوع المقال


طرق تظهر حبك لأطفالك يومياً
الكاتبة




شاركي قصتك
هذه المشاركة هي من ضمن مشاركات
تفعيل البحث عن العمل



يجب أن تظهري حبك لأطفالك يومياً بالأفعال وليس بالأقوال فقط، لأن الأفعال دائماً أقوى من الكلمات.

علميهم هذا الدرس من خلال سلوكك معهم. بالطبع قول كلمة أحبك للطفل هو أمر مميز. لكن ماذا عن الفعل؟ 

طرق بسيطة

حبك لأطفالك

هناك بعض الأفكار السهلة لإظهار حبك لأطفالك ويمكنك فعل ذلك يومياً ببساطة.

هذه ليست طرقاً معقدة، فهي لا تستغرق الكثير من الوقت. وإذا كان بإمكانك التأكد من تنفيذ هذه الخطوات كل يوم، ستتشعرين بالثقة في أن أطفالك سيخلدون إلى النوم ليلاً وهم يشعرون بالحب.

ماذا تريد الأم أكثر من ذلك؟

امدحيهم على شيء قالوه أو فعلوه

الجميع يحب المجاملة والمدح والأطفال ليسوا استثناء.

لاحظي الأشياء الجيدة التي يقولها أو يفعلها طفلك، وامدحيه بشكلٍ لطيف ومشجع ومحفز له.

أظهري حبك لأطفالك بالعناق

عناق

إنه أمر سهل للغاية، لكن مع ازدحام المشاكل في الحياة، كل الأشياء البسيطة يمكن أن تُنسى.

عانقي أطفالك دائماً عندما يذهبون إلى المدرسة وبعد مجيئهم.

هذا مفيد بشكلٍ خاص في الأيام التي تحصل فيها شجارات خفيفة، على الأقل يعرفون أنك لا تزالين تحبينهم على الرغم مما يحدث بينكم. وهذا يفيدهم في شعورهم بالحب والاحتواء.

استخدمي كلمة نعم أكثر من لا

أمومة

قول نعم سيعزز سعادة طفلك ويشعره أنكِ تهتمين بما يفعله. قولي نعم في حدود المعقول، وخففي من قول لا، حتى ولو كنتِ لا ترغبين في الموافقة.

تنازلك بالموافقة في بعض المرات سيشعره بثقة في نفسه أكثر من رفضك الدائم.

 استمعي إلى قصة منهم

قصة النوم

اطلبي من أطفالك أن يخبروك قصةً حصلت معهم خلال اليوم، أو عن حلم رأوه في الليلة الماضية.

يحب الأطفال أن يشاركوكِ الأشياء التي تحدث معهم، ولكن في بعض الأحيان عليكِ أن تظهري لهم أنك تستمعين حقاً.

أشركيهم في ما تفعلين

حبك لأطفالك

يحب الأطفال المساعدة. وقد يستغرق إشراكهم في كل ما تريدين القيام به وقتاً أطول، لكنه يساعدهم أيضاً على الشعور بالحب. بل وبالفخر من قدرتهم على مساعدتك.

بهذه الطرق البسيطة سيشعر أطفالك بالحب حتى إن لم تقولي لهم إنكِ تحبينهم.




شاركي قصتك
ابدئي بكتابة قصتك، خبراتك أو ما يستحوذ تفكيرك وأفيدي غيرك


هل أعجبك هذا المقال ؟  
 


إضافة تعليق

لإضافة تعليق، يرجي تسجيل الدخول
لست مسجلة في الموقع؟ إنشئي حساب جديد