الكاتبة


جديد امرأة
لا توجد الكثير من القواعد الصارمة والسريعة حول ما يجب…
0 شخص معجبون بهذا المقال


ابحثي في امرأة

اختاري قسم
اختاري نوع المقال


دور المرأة البارز في صناعة السينما العربية
الكاتبة




شاركي قصتك
هذه المشاركة هي من ضمن مشاركات
تفعيل البحث عن العمل



واجهت المرأة العربية الكثير من التحديات التي لم تقف عائقاً أمام تحقيق أحلامها وطموحها المهني.

وهناك عدد كبير من النساء العربيات اللواتي استطعن الدخول إلى مجالات عدة ونجحن فيها.

كان الإنتاج السينمائي من أبرز تلك المجالات التي اقتحمتها المرأة قبل نحو 100 عام، في وقتٍ كان هذا الإنتاج محدوداً في العالم.

أول فيلم عربي كان من إنتاج امرأة

صناعة السينما

صناعة السينما المصرية ولدت على يد امرأة. وهي فنانة المسرح المصرية عزيزة أمير التي تمردت على فكر عائلتها؛ وعملت في مجال الإنتاج والإخراج والتأليف.

كانت من بين أوليات سيدات العالم اللواتي يُقدمن على تلك الخطوة الجريئة. إذ أسست أول شركة إنتاجٍ سينمائي في مصر والعالم العربي.

وأطلقت عليها اسم إيزيس نسبةً إلى واحدة من أهم نساء مصر الفرعونية. وجعلت من منزلها ستوديو سينمائياً، ليتحوّل بعد ذلك إلى طريق الشهرة للكثير من الفنانين.

عزيزة أمير هي صاحبة أول فيلم عربي صامت إنتاجاً وتمثيلاً لدور البطولة فيه. عرض هذا الفيلم في دار سينما متروبول عام 1927.

وقد كررت تلك التجربة الناجحة مرةً أخرى عام 1929 من خلال إخراج فيلم بنت النيل.

ثم اقتحمت عالم صناعة السينما، وأنتجت خمسة وعشرين فيلماً، وهي رصيد هائل للمرأة المصرية في تلك الحقبة.

الرائدة الثانية في السينما المصرية

صناعة السينما

تعدّ الفنانة  فاطمة رشدي الرائدة الثانية في صناعة السينما المصرية.

وعلى الرغم من كونها ممثلة مسرحية بارعة، إلا أنها وقفت أمام كاميرات السينما، لتقوم ببطولة فيلم العزيمة للمخرج كمال سليم الذي خلّدها في تاريخ السينما.

إذ اختير هذا الفيلم من بين أفضل مئة فيلم في قائمة السينما المصرية. بعدها، قررت فاطمة دخول حقل الإنتاج السينمائي والإخراج والتأليف.

آسيا داغر وتاريخ الإنتاج السينمائي

صناعة السينما

المنتجة اللبنانية آسيا داغر هي صاحبة الفضل في تطوير صناعة السينما المصرية. ويرى الكثيرون من مؤرخي السينما، أنها بدأت في مجال الإنتاج السينمائي بالتوازي مع زمن الفنانة عزيزة أمير.

كان لها الكثير من الإسهامات الفعالة في تاريخ السينما العربية. وتعد أول من قدم عملاً تاريخياً مميزاً، ترك بصمة واضحة في عالم السينما، في فيلم الناصر صلاح الدين الأيوبي.

وكان هذا الفيلم أول فيلم مصري بالألوان والسينما. وكان عملاً ضخماً توّج حياتها الفنية الطويلة فى هذا المجال.




شاركي قصتك
ابدئي بكتابة قصتك، خبراتك أو ما يستحوذ تفكيرك وأفيدي غيرك


هل أعجبك هذا المقال ؟  
 


إضافة تعليق

لإضافة تعليق، يرجي تسجيل الدخول
لست مسجلة في الموقع؟ إنشئي حساب جديد